كم أنت جميل أيها الريف

الثلاثاء، 12 مايو، 2009

مع زحمة المدينة
أصبحنا نتنفس الغبار مع كل نسمة تدخل صدورنا
كل نفس نستنشقه .. يكون عبارة عن زفير شخص آخر
اعتادت آذاننا على صخب السيارات وضوضاء المارة
كم هو جميل هذا الريف
هواء نقي
سماء صافية
لا ضجيج ولا ضوضاء
ولا رائحة دخان منبعث من عادم
كم أنت جميل أيها الريف.!


0 التعليقات:

إرسال تعليق